الشيخ نبيل قاووق: إستطاعت سوريا إسقاط منظومة إسرائيل الدفاعية.

مشاهدة
أخر تحديث : Monday 12 February 2018 - 6:36 AM
الشيخ نبيل قاووق: إستطاعت سوريا إسقاط منظومة إسرائيل الدفاعية.

أحيا حزب الله الذكرى السنوية العاشرة لاستشهاد القائد الحاج عماد مغنية (الحاج رضوان) وسيد شهداء المقاومة الإسلامية الشهيد السيد عباس الموسوي، وشيخ شهدائها الشهيد الشيخ راغب حرب، باحتفال حاشد في مجمع الشهيد القائد الحاج عماد مغنية في بلدة طيردبا، بحضور عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب نواف الموسوي، عضو المجلس المركزي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق، مسؤول منطقة الجنوب الأولى في حزب الله أحمد صفي الدين، ووفود مثلت مختلف الأحزاب والقوى والفصائل الوطنية اللبنانية والفلسطينية بالإضافة إلى لفيف من رجال الدين من مختلف الطوائف الدينية، وفعاليات وشخصيات أمنية وعسكرية واجتماعية وتربوية وثقافية ورؤساء وأعضاء مجالس واتحادات بلدية واختيارية، وعوائل شهداء وحشد من أهالي البلدة والقرى

افتتح الحفل بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم،

ومن ثم كانت وقفة مع النشيد الوطني اللبناني ونشيد حزب الله،

ووصلة إنشادية لفرقة الرضوان التي قدمت أناشيد.

وبعدها ألقى الشيخ قاووق كلمة فقال : إن إسرائيل بإقامة الجدار العازل على الحدود اللبنانية الفلسطينية، إنما توثق عجزها والهزيمة والخوف من مفاجآت المقاومة ووعدها بمعادلة الجليل، ولكن مهما ارتفعت هذه الجدران، فإنها لن تحمي العمق الإسرائيلي من صواريخ المقاومة.

ورأى أنه بإسقاط الطائرة الإسرائيلية بالأمس، استطاعت سوريا أن تسقط المنظومة الدفاعية والقبضة الحديدية الإسرائيلية، وأن تهشم هيبة الجيش الإسرائيلي، لا سيما وأن صورة  أشلاء حطام الطائرة الإسرائيلية، وثّقت أمام الدنيا العار والهزيمة والفضيحة لجيش إسرائيل، وكسرت معادلات التفوق، لتكرس المعادلات الجديدة لصالح المقاومة ومحورها، ولتعمّق الهزيمة في الوجدان والوعي الإسرائيلي.

وشدد الشيخ قاووق على أن المعادلات السياسية والعسكرية قد تغيّرت بالأمس بعد إسقاط الطائرة الإسرائيلية ولم تعد كما قبلها،

وأن إسرائيل تلقت بإسقاط الطائرة صفعة إستراتيجية قاسية لا حدود لها، حيث أنها فقدت بأسرها غطائها الآمن، وهذا الذي أوجد لهم الذعر، لا سيما وأن الطائرة لم تسقط في العمق السوري، وإنما على أطراف حيفا، أي في عمق الكيان الإسرائيلي.