حملة أمنية “نوعية” في العريش.. “القوة الغاشمة”

مشاهدة
أخر تحديث : Monday 12 February 2018 - 6:30 AM
حملة أمنية “نوعية” في العريش.. “القوة الغاشمة”

أسفرت حملة أمنية “نوعية” في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء المصرية، اليوم الأحد، عن مقتل 10 عناصر من مسلحي ما يعرف بتنظيم “أنصار بيت المقدس”، الذي بايع “داعش” عام 2014. وقال مصدر أمني إنّ الإشتباكات وقعت بين قوات الشرطة ومسلحين في منطقة شارع العشرين بدائرة قسم ثالث من العريش. ووصف المصدر الإشتباكات بـ”العنيفة” التي أسفرت عن مقتل المسلحين، بينما عثرت الشرطة بحوزتهم علي أسلحة آلية وأجهزة لاسلكية.

“القوة الغاشمة”

وأشارت الرئاسة المصرية إلى أنّ “القوات المصرية تستخدم القوّة الغاشمة القوية ضدّ الإرهاب”، لافتةً إلى أنّ “هناك حرباً مستمرة ضدّ العناصر الإرهابية بشكل متقدم ومكثف حالياً”. وأوضحت أنّ “الحرب ضدّ الاٍرهاب مستمرّة في سيناء منذ فترة ولكن بشكل متقدم ومكثف حالياً، والجولة الحالية تسمي العملية الشاملة سيناء 2018 وهي استكمال وامتداد لسلسلة من الجولات السابقة”.

وقالت الرئاسة المصرية إنّ “العملية الحالية مبنيّة على نجاحات سابقة من المواجهة مع الجماعات الإرهابية في سيناء، لتصبح حالياً ذات إطار شامل ومكثف”، مشيرةً إلى أنّ “استخدام القوة الغاشمة القوية ضدّ الإرهاب يأتي بالتوازي مع دوران عمليات التنمية في كافة قطاعات، وتوفير الخدمات والتحرك خارجياً في إطار المصالح الاستراتيجية ومع اختلاف ترتيب الأولويات”.

وكان الجيش المصري أعلن أمس الأوّل الجمعة، انطلاق خطة “المجابهة الشاملة”، تحت عنوان “سيناء 2018” بتكليف رئاسي، والتي تستهدف عبر تدخل جوي وبحري وبري وشرطي، عناصر مسلحة في شمال ووسط سيناء ومناطق أخرى بدلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، من دون تفاصيل عن مدة العملية.

وتواجه مصر تهديدا أمنيا من تنظيم “بيت المقدس” الذي غير اسمه لـ”جماعة ولاية سيناء”، بعد مبايعته تنظيم “داعش”، والذي ينشط في شمال سيناء، حيث قتل مئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات. كما وقعت هجمات في القاهرة ومدن أخرى.