سعد لمجرّد ليس “المعلّم”!

مشاهدة
أخر تحديث : Tuesday 15 August 2017 - 7:53 AM
سعد لمجرّد ليس “المعلّم”!

كتبت رنا اسطيح في “الجمهورية”:

قد تكون بعض المواقع الإلكترونية قد عانت أزمةً حقيقيةً خلال الأيام القليلة الماضية في سعيها المضني لمجاراة جنون الأرقام المتواصل في حساب أغنية النجم المغربي سعد لمجرّد “Let Go” على مختلف المنصّات الرقمية والافتراضية وأوّلها موقع “يوتيوب” العالمي، حيث حصَدت الأغنية حتى كتابةِ هذه السطور ما يَفوق الـ 22 مليون مشاهدة في فترة قياسية.طوالَ الأسبوع الماضي، كانت كتابة أيّ خبر يحاول أن يحدّد رقماً يلصقه بعدد المشاهدات الذي تحصده أغنية لمجرّد الأخيرة، أشبَه بمهمّة تعجيزية، فرابطُ الفيديو على “يوتيوب” حقّقَ خلال الـ 24 ساعةً الأولى على طرحه أكثر من 3 ملايين مشاهدة، ما كان يضطرّ المواقعَ إلى تحديث الخبر على الأقلّ مرّةً كلّ ساعة!

وفيما لا يمكن الارتكاز إلى الأرقام وحدها لتقييم أيّ عمل لناحية القيمة الفنّية، إلّا أنّه من المؤكّد أنّها تدلّ على حالة جماهيرية خاصة استطاع لمجرّد أن يخلقَها وتستحقّ الوقوف عندها.

فقد راهنَ كثُر بعد قضيّة الاغتصاب الشهيرة التي واجَهها الفنّان المغربي في فرنسا، بأن تكون زنزانة السجن الفرنسي هي الغرفة التي سيُنفّذ فيها حكمَ الإعدام على مشواره الفنّي، وراهنَ آخرون على أنّ خروج “المعلّم” من خلفِ القضبان قد لا يعني بالضرورة عودتَه السريعة إلى مجال الفنّ والغناء والموسيقى، إلّا أنّ أغنية Let Go، أثبتَت أنّ تلك الرهانات لم تكن صائبة وأنّ العودة هذه المرّة ستكون بطاقةٍ مضاعَفة لتكون الردّ الأقوى، ليس فقط على شائعات أفولِ نجمِ الفنّان الشاب وإنّما كدليل إلى أنّ نجاحات الماضي لم تكن مجرّد ضربة حظّ يتيمة غير قادرة على استيلاد مزيد من النجاحات.

مطربون كثُر عرفوا جماهيريةً واسعةً بمشوار فنّي انقطع نَسلُه عند أغنية ضاربة يتيمة، وفي الفنّ أيضاً ممثّلون أمضَوا حياتهم وهم يحاولون أن يخرجوا من عباءةِ دورٍ طبَع مشوارَهم ولم يستطيعوا أن يكرّروا نجاحه في أية شخصية أخرى… أمّا في حالة سعد لمجرّد الذي هزَّ الوسط الفنّي منذ عامين بضربة “معلّم” مع أغنيته الشهيرة “إنت معلّم” وتربَّع على عرش “يوتيوب” لناحية أكثر الفيديوهات مشاهدةً في فئة الأغنيات العربية المصوّرة، فيبدو أنّ النجاح ليس مجرّد ضربة حظّ أو مسألة أغنية موفّقة، وإنّما خلطة من العناصر الكثيرة التي تكاملت لتجعلَ منه حالةً خاصةً على صعيد الأغنية المغربية الشبابية والساحة الغنائية العربية.

ومعه يبدو أنّ مشوار الملايين مستمرّ من “إنت معلّم” التي حصَدت أكثرَ من 519 مليون مشاهدة، و”غلطانة” التي سجَّلت 147 مليون و”أنا ماشي ساهل” التي جاورَت 136 مليون مشاهدة، لتأتيَ Let Go وتُنافس بقوّة بوتيرة أرقامِها التصاعدية، ما يؤكّد أنّ سعد لمجرّد ليس “المعلّم” فحسب ولا تختصرُه أغنية ناجحة وحيدة، بل يبدو أنّ في جعبة هذا الفنّان الشاب طاقةً كافية لتلويَ قضبان زنزانة الأغنية العربية على الساحة الافتراضية!

الجمهورية